الهيئة الاستشارية ووزارة العمل توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز حقوق النساء في القطاع الخاص

وقعت الهيئةالاستشارية الفلسطينية لتطوير المؤسسات غير الحكومية PCS، مذكرة تفاهم مابين الهيئة وجمعية مدرسة الأمهات من جهة ووزارة العمل من جهة أخرى، وذلك من اجل تحقيق تعاون مثمر في مجال تعزيز حقوق النساء الفلسطينيات العاملات في القطاع الخاص.
 
وجاءت هذه الاتفاقية ضمن مشروع "تمكين النساء من اجل كرامتهن والمستقبل"، الذي تنفذه الهيئة الاستشارية بالشراكة مع جمعية مدرسة الأمهات، بدعم من الصندوق الاممي لدعم المساواة بين الجنسين، حيث ستتعاون الاطراف على تعزيز احترام بنود قانون العمل الفلسطيني، وتمكين المرأة اقتصاديا لتعزيز فرص حصولها على العمل اللائق على قدم المساواة مع الرجل وفقا للمعايير الدولية ذات العلاقة، وتوعيتها باحكام قانون العمل ورصد الانتهاكات المرتكبة بحقها.
 
ووقع عن وزارة العمل، وكيل الوزارة ناصر قطامي، وعن الهيئة المدير التنفيذي معتصم زايد وعن مدرسة الأمهات مديرتها نادية شحادة، بحضور مدير عام الشؤون القانونية بثينه سالم، ومدير عام الادارة العامة للتفتيش وحماية العمل علي الصاوي، ومدير عام الإدارة العامة للتشغيل رامي مهداوي، ومدير عام التدريب المهني نضال عايش، ومنسق مشروع تمكين النساء شهيرة بلبيسي، ومنسق المتابعة والتقييم في هيئة الامم المتحدة للمرأة م.علاء عايش وذلك في مقر وزارة العمل.
 
تحدث زايد حول اهمية مذكرة التفاهم ما بين المؤسسات الموقعة ووزارة العمل، مؤكدا على ان هذه الاتفاقية هي استمرار لجهود سابقة، مثمنا الروح الايجابية التي تستهدف عمل مؤسسات المجتمع المدني والوزارة بالعديد من المشاريع والقضايا المجتمعية التي تخص الجميع.
 
واشار قطامي الىان العمل جارِ على توسيع قاعدة التشاور والشراكة مع الجميع ومع المؤسسات المعنية بالمساواة ما بين الرجل بالمرأة، منوها الى ان العام الماضي شهد العديد من الحملات التي هدفت الى تضمين التشريعات بما يتلاءم وحقوق المرأة،  كقانون الضمان الاجتماعي، بالاضافة الى العديد من الحقوق التي تتعلق باجازة الامومة والطفولة، وغيرها من الحقوق التي في حال تطبيقها سينعكس ذلك ايجابيا ونوعيا على تشغيل النساء في سوق العمل.
 
اما شحادة، فتقدمت بشكرها الى وزارة العمل، داعية الى الاسراع في تطبيق القوانين التي تخص حقوق المرأة، والعمل سويا على انصافها في سوق العمل. 
 
الهيئة الإستشارية الفلسطينية - الثلاثاء 27 / 12 / 2016 - 09:48 صباحاً     زيارات 507     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك




شركاؤنا