[ اطلاق مشاريع تنمية اقتصادية في محافظة جنين ]


الخميس 21 / 09 / 2017 - 05:58 مساءً
آخر الأخبار
اطلاق مشاريع تنمية اقتصادية في محافظة جنين
تحت رعاية منتدى تنمية الاقتصاد المحلي(LED)، ومجلس الاقتصاد المحلي (CBC)  في جنين، تم اليوم اطلاق مشروعي "تيسير الأعمال"، والمرحلة الثالثة من مشروع "دعم التشغيل من خلال التدريب المهني"، خلال حفل نظمته الهيئة الاستشارية الفلسطينية لتطوير المؤسسات غير الحكومية، ومؤسسة الرؤيا العالمية، وغرفة تجارة وصناعة جنين.

ويهدف مشروع "تيسير الأعمال" إلى تشكيل مظلة تطويرية لأداء المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ويراعي احتياجات القطاع الخاص من خلال تطوير القدرات التسويقية للمشاريع، وزيادة الوعي حول البيئة القانونية، وبناء القدرات الإدارية، وعقد لقاءات مشتركة من أجل توفير التمويل اللازم او ايجاد شريك استثماري لهذه المشاريع، وأما المرحلة الثالثة من مشروع التدريب المهني فتهدف إلى خلق فرص عمل للشباب العاطلين، حيث يوفر التدريب المهني اربع برامج تدريبية هي (الدهان والديكور، تكييف وتبريد السيارات، التصوير وإدارة الحدث، كهرباء (1+ 3 فاز) ).

رحب بكلمته الدكتور عماد نزال مدير جامعة القدس المفتوحة في جنين بالحضور ممثلا عن منتدى التنمية الاقتصادي (LED) ومجلسالتنمية الاقتصادي (CBC)، مشيرا إلى  دور منتدى التنمية الاقتصادية ومجلس الاقتصاد المحلي في التخطيط والتنمية والبناء، اذ بارك نتاج ستة شهور من التحضيرات للتمخض جله من المشاريع التي تعكسها الاتفاقية المنوي توقيعها خلال هذا الحدث ، وثمن دور التدريبات التي عقدت في مراكز التدريب المهني السابقة، وأكد على ضرورة تسويق المنتج الفلسطيني، وتحدث عن إعادة اطلاق سوق السبت في منتصف شهر رمضان، كما تمنى
أن تكون بداية اطلاق موفقة لمشروع تيسير الأعمال الذي سيشكل نقله نوعية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة من خلال الخدمات المقدمة.

ومن جهته رحب هشام مساد رئيس غرفة تجارة وصناعة جنين بالحضور، آملا ان تثبت عزيمة الأسرى ويشتد من أزرهم، وأضاف  يسعدنا أن نلتقي اليوم لنحتفل باطلاق بمشروعي تيسير الأعمال، والمرحلة الثالثة من دعم التشغيل من خلال التدريب المهني، وأكد على وجود منتدى التنمية الاقتصادي ومجلس الاقتصاد المحليين كأهم منصة خدماتية لتقديم الدعم للمشاريع الصغيرة والمتوسطة،  ايمانا منا بهذا النوع من المشاريع والذي يشكل 90% من المشاريع في فلسطين.

وبدوره أشار مجدي دعيبس مدير برامج الرؤية العالمية في الضفة وغزة إلى أهمية الشراكة بين الرؤية العالمية والهيئة الاستشارية والغرفة التجارية، وأثنى على نجاح الشراكة للسنة الثالثة على التوالي والتي تعود للاهداف المشتركة بين أطراف العلاقة، وأكد دعيبس على أهمية دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة والتي تشكل نسبة كبيرة من المنشآت واستهدافها يمثل استهداف شريحة كبيرة من العاملين في المحافظة، وذكر الخدمات التي سيتم تقديمها من خلال المشاريع المذكورة،علما ان هذه المشاريع هي انعكاس لدراسة سوقية قام بها الشركاء والتي تعالج
وتجد الحلول لبعض المعيقات الاساسية التي يعاني منها قطاع المنشاءات الاقتصادية في جنين مثل: صعوبة الوصول لمصادر التمويل، ضعف الخدمات التطويرية لبيئة الاعمال، ضعف استخدام التقنيات الحديثة وتكنولوجي المعلومات في تحسين المنشاءات واخيرا ضعف البنية التحتية المساندة لهذه القطاع مثل الكهرباء والطرق.... وتحدث عن مؤسسة الرؤية العالمية والتي هي مؤسسة دولية تهتم بالأطفال بشكل أساسي وتهدف من المشروع إلى تحسين البيئة الاقتصادية للعائلات مما ينعكس إيجابا على الأطفال من خلال خلق فرص عمل جديدة، متمنيا أن تحتفل الأطراف الشريكة في العام القادم بإنجاز ما تم الاتفاق عليه من خلال مذكرة التفاهم.  

وأثنى علي الخطيب ممثلا عن الهيئة الاستشارية على الشراكة الاستراتيجية بين الأطراف الثلاثة مؤكدا على تقاطع الأهداف مع آمال وطموحات الهيئة الاستشارية وطموحات كافة الجهات المشاركة من مختلف القطاعات الحكومية، والخاص، ومؤسسات المجتمع المدني الذين يسعون الى تعزيز البيئة الاقتصادية في المحافطة ودعم المشاريع الصغير والمتوسطة وتقديم الدعم الازم لها لتتطور وتصبح مشاريع مدرة الدخل وصولا بنا إلى الهدف الأسمى وهو تخفيف معدلات البطالة في المحافظة، وهذا ما تعمل عليه الهيئة من خلال برنامج التمكين الاقتصادي وحاضنة الأعمال فكرة التابعة لها.
 
وفي النهاية عرض كل من محمد كميل مدير الغرفة التجارية وجاك سعيد مدير برنامج التمكين الاقتصادي في الرؤية العالمية المشاريع التي سيتم اطلاقها اليوم، حيث قدم كميل شرح مفصل للبرامج المشتركة للعام 2017، واستعرض النشاطات التي سيتم تنفيذها خلال المشروعين وأهم الأهداف الرئيسية والفئات المستهدفة واجابو على الاسئلة والاستفسارات التي تناولها الحضور.
الهيئة الإستشارية الفلسطينية           زيارات : 620      تعليقات : 0                    
تعليقات فيسبوك
عرض الردود
شاركنا رأيك
الحقوق محفوظة الهيئة الإستشارية الفلسطينية©