لقاء تشبيك نوعي يجمع الشباب الريادي في الضفة الغربية مع الداخل الفلسطيني والقدس

لقاء تشبيك نوعي يجمع الشباب الريادي في الضفة الغربيةمع الداخل الفلسطيني والقدس عقدت الهيئة الاستشارية الفلسطينية لتطوير المؤسسات غير الحكومية PCS، وبالشراكة مع المؤسسات وحاضنات الأعمال الشريكة يوم التشبيك والإطلاق الأول من نوعه على المستوى الوطني في مدينة أريحا، والذي جمع رياديين فلسطينيين من الضفة الغربية والقدس والداخل الفلسطيني. ويسعى اللقاء الذي يأتي في إطار مشروع تعزيز التبادل والتعاون الاقتصادي عبر الحدود، والممول من الاتحاد الأوروبي إلى بناء شراكات اقتصادية بين أصحاب الأعمال الناشئة والأفكار الاقتصادية الريادية في الضفة والقدس والداخل. وقد بدأ اللقاء بكلمة ترحيبه ألقتها عرين أبو الرب منسقة المشروع  تم خلالها الوقوف للسلام الوطني الفلسطيني، بالإضافة إلى تقديم عرض مفصل حول المشروع ومجالات الشراكة المقترحة، والنموذج الاقتصادي الذي نسعى لتحقيقه من خلال هذه الشراكات. وأشارت أيضا في كلمتها إلى أن الواقع الذي فرضه الاحتلال علينا كفلسطينيين لا يجب أن يشكل عائق أمام تواصلنا وتعاوننا وأن القواسم المشتركة بيننا أكثر بكثير من التحديات والمعيقات المفروضة علينا. وشارك في الفعاليات 130 شابا من كلا الجنسين، حيث تبادلوا في ثلاث جلسات منفصلة حوارات التشبيك وفق منهجية مبتكرة تقوم على تقسيم القطاعات الاقتصادية إلى سبعة مجموعات عمل وفق مجالات الشراكة المتوقعة.وأشرف مجموعة من الخبراء الاقتصاديين ومنسقي المؤسسات وحاضنات الأعمال الشريكة على عمل المجموعات من أجل تسهيل بناء الشراكات وتبادل الخبرات بشكل عملي وبما يلبي احتياجات الأعمال الناشئة ويقرب وجهات النظر بين الشباب الرياديين في مختلف المناطق. وأفاد معتصم زايد المدير التنفيذي للهيئة إلى أن نحو خمسين شراكة أولية تم بناؤها في اللقاء تركزت بين تبادل خدمات لوجستية وتسويقية وفي قطاع تكنولوجيا المعلومات. وأضاف أحمد هيجاوي مدير المشاريع في الهيئة إلى أن هذا اللقاء خلق فرصة حقيقية لتجمع الرياديين الفلسطينيين وكسر الحواجز بينهم وتعزيز التبادل التجاري والاقتصادي والتعاون لإنشاء شراكات اقتصادية، حيث ينفذ المشروع مع سبع مؤسسات وحاضنات أعمال، وهي المركز  العربي للتطوير الزراعي ACAD، مركز المشاريع الصغيرة SEC، حاضنة الأعمال فكرة IDEA في جنين، حاضنة نادي الطفل الفلسطيني في الخليل، جست في القدس، مؤسسة سند في منطقة المثلث، مؤسسة حاسوب في الداخل الفلسطيني. ويشكل هذا اللقاء فرصة للفلسطينيين في الداخل ليس فقط للتعامل التجاري مع الضفة الغربية من خلال شراء المنتجات، ولكن أيضا من خلال بيع منتجاتهم فيها وعقد شراكات أعمال بين الطرفين.
الهيئة الإستشارية الفلسطينية - الثلاثاء 29 / 01 / 2019 - 12:58 مساءً     زيارات 741     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك




شركاؤنا